يقوم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة صباح اليوم بجولة ميدانية على عدد من الأحياء العشوائية بمكة المكرمة، للوقوف على واقع هذه الأحياء وما تعانيه من عشوائيات والخطط التطويرية المقترحة لها، كما سيستمع الأمير خالد الفيصل خلال الجولة مباشرة إلى بعض أهالي تلك الأحياء العشوائية ومقترحاتهم بالنسبة للخطط التطويرية التى تستهدف بناء الإنسان وتنمية المكان .
وبعد الجولة الميدانية يعقد سموه في فندق برج الساعة اجتماعًا موسعًا مع اللجنة التنفيذية لتطوير العشوائيات لمناقشة نتائج الجولة الميدانية والموضوعات والإجراءات المتعلقة بكافة سبل تطوير العشوائيات.
وقال الدكتور عبدالعزيز الخضيري وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة لـ»المدينة»: إن جولة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل على الأحياء العشوائية تأتي في إطار اهتمام سموه بالوقوف ميدانيًا على طبيعة الحياة في هذه الأحياء وذلك انطلاقا من حرص سموه الدائم على تلمس أوضاع المواطنين . كما تأتي في سياق اهتمام سموه الكبير بتطوير الأحياء العشوائية. وقال: إن مشروع تطوير العشوائيات بمكة ينفذ تحت مظلة إستراتيجية منطقة مكة المكرمة بناء الإنسان وتنمية المكان، مشيرًا إلى أن مشروع خادم الحرمين الشريفين لإعمار مكة المكرمة سيغطي كل مدينة مكة انطلاقاً من المنطقة المركزية وانتهاءً بكل الأحياء وسيكون ذا اتجاهين، الانطلاق من المنطقة المركزية للخارج، والانطلاق من الخارج للمنطقة المركزية، وأشار إلى أنه سيتم التركيز فيه على احتياجات الحجاج والمعتمرين والزوار والسكان المحليين، ورصدت للمشروع ميزانية أساسية حوالى (23) مليار ريال، إضافة إلى ما سيرصد للقطاعات الحكومية الأخرى، وتشارك شركة البلد الأمين وهي ذراع تنموي أساسي لأمانة العاصمة المقدسة في تنفيذ المشروع.