أغلقت الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة ممثلة بإدارة شؤون القطاع الصحي الخاص مساء أمس صيدليتين مخالفتين للأنظمة. وأوضح مدير إدارة شؤون القطاع الصحي الخاص بالعاصمة المقدسة الدكتور محمد حامد المحمادي، بأنه في إطار الجولات التفتيشية المفاجئة على المؤسسات الصحية الخاصة بالعاصمة المقدسة قامت لجنة تفتيشه بإغلاق صيدليتين مخالفتين الأولي تدار من قبل عامل والأخرى يديرها سائق خاص وبها حليب أطفال منتهي الصلاحية، وقد قام كلاهما بصرف دواء لرئيس اللجنة ليتم القبض عليه متلبسا حيث يقوم كل منهما بدور الصيدلي ونظرا لخطورة هذا الوضع، حيث إن صرف العلاج من قبل شخص غير مؤهل علميا ينطوي على مخاطر كبيرة قد تودي بحياة المريض.وأشار المحمادي بأن الصيدليتين المخالفتين واللتين تم إغلاقهما سوف تعرض على لجان المخالفات لتطبيق الحد الأعلى من العقوبة والتي قد تصل إلى مائة ألف ريال لردع أصحاب المؤسسات الصحية المخالفة وقد يصل الأمر لسحب الترخيص.