جدد مستشفى باقدو والدكتور عرفان نفيه أن يكون سبب وفاة إحدى المريضات بالمستشفى "زبيدة" ناتج عن خطأ طبي.
وأضاف المستشفى في بيان أصدره أن المريضة توفيت كنتيجة مباشرة لمضاعفات نوع العملية التي أجريت لها، مضيفًا أن بيانًا لمديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة أشار إلى نفي لجنة التحقيق المختصة والمكلفة من الشؤون الصحية لما تناولته بعض الصحف، من وجود أخطاء طبية بسبب الغازات وتوصيلاتها ووجود نزف لدى المريضة أثناء العملية.
وأكد المستشفى أنه يحتفظ بكافة حقوقه الشرعية والنظامية للمطالبة بها في وقتها. من جانبه قال والد المتوفاة ياسر السليماني لـ "المدينة": إنه بانتظار قرار الهيئة الطبية الشرعية والحكم الصادر عنها الذي بموجبه سيحدد مسار اتجاهه في الشكوى مطالبًا بمعاقبة الطبيب المعالج والتحفظ عليه حتى صدور الحكم الشرعي، وكذلك محاسبة المستشفى. جدير بالذكر أن المتوفاة أدخلت إلى المستشفى بعد أن عانت من آلام حادة في البطن وخضعت لعملية جراحية إلا أنها توفيت عقب ذلك. فيما شكلت الشؤون الصحية لجنة طبية نفت بعد قيامها بالتحقيقات في المستشفى وجود أخطاء طبية تتعلق بالحادثة.