أعلن مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس عن اعتمادِ المبنى الرئيسِ لكليةِ طب الأسنان بالمدينة الجامعية بالعابدية على مساحةِ 100 ألفِ مترٍ مربعٍ والذي سيستوعبُ ألفَ طالبٍ، وألفَ طالبةٍ، 40% منهم يمثلونَ الدراسات العليا: البورد، والماجستير، والدكتوراه، إضافةً إلى زيادةِ عددِ العياداتِ التعليمية إلى 350 عيادةً. وبين عساس في كلمة ألقاها أمس في حفل افتتاح ملتقى الابتكار في طب الأسنان الذي تقيمه كلية طب الأسنان لمدة يومين برعاية وزير التعليم العالي ومشاركة متحدثين عالميين مختصين في مجال طب الأسنان ونقل التقنية الحيوية من المملكة والولايات المتحدة الأمريكية والصين وبريطانيا، وذلك بفندق هيلتون بجدة أن الكيلة استقبلت أول فوج من طلابها عام 1430هـ، وخلالَ سنواتٍ قليلةٍ استطاعتْ أَنْ ترسِّخَ قدمَها في ميدانِ التعليمِ الطبيِّ وأن تُنافِسَ نظيراتِها اللاتي سَبَقَتْها في التأسيسِ وتمتلكُ مبنىً حديثًا و80 عيادةً تعليميةً واستشاريةً، و9 معاملَ للمحاكاةِ والإنتاجِ ومعملاً للأبحاثِ ومكتبةً تعليميةً. من جهته أكد عميد كلية طب الأسنان الدكتور محمد بن مصطفى بياري أن الكلية وبالرغم من عمرها القصير الذي لا يتجاوز الخمس سنوات حققت الكثير من الإنجازات منها إنشاء مستشفى الأسنان التعليمي وهو الأحدث من نوعه على مستوى المملكة بأكثر من 75 عيادة تعليمية، واستشارية تخصصية يدار بنظام رقمي متطور والاستثمار بالكوادر الوطنية من أطباء وطبيبات الأسنان، حيث تم تعيين أكثر من 70 معيدًا ومعيدة من الكفاءات المتميزة وابتعاث أكثر من 50 منهم إلى أفضل وأرقى الجامعات العالمية، واستقطاب العديد من المتميزين المبتعثين على برنامج خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله- للابتعاث الخارجي.