وصف مدير الجامعة الإسلامية الدكتور- عبدالرحمن بن عبدالله السند أن الإفادة الشرعية من لحوم الهدي والأضاحي بأنه مشروع عملاق مشيدًا بقرار هيئة كبار العلماء في ذلك لما فيه من تعظيم لشعائر الله سبحانه وتعالى وما قامت به حكومة المملكة من الاهتمام بشعيرة النُّسُك، مؤكدًا أن الجامعة شريك رئيس للبنك الإسلامي للتنمية، وتعتز بمشاركتها في هذا المشروع.
جاء ذلك خلال اجتماع مدير الجامعة بمنسوبي وطلاب الجامعة المشاركين بالإشراف والمساندة في مشروع الإفادة من لحوم الهدي الأضاحي خلال موسم الحج الماضي، وقال: إن الجامعة تحقق من خلال مشاركتها تطلعات حكومة المملكة بأداء الحاج لنسكه، والاستفادة من لحوم الهدي والأضاحي بعد استغناء فقراء الحرم منها، وهو مشروع مبارك وحيوي.
وأضاف الدكتور السند أن الجامعة شريك رئيس للبنك الإسلامي للتنمية في المشروع، وتعتزّ بهذه الشراكة وهي بصدد صياغة اتفاقية وتوقيع عقد مع البنك الإسلامي للتنمية من أجل تحقيق هذا الهدف، معربًا عن استعداد الجامعة لتغطية العدد المطلوب من المشاركين.