بحضور صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس مجلس أمناء جامعة الفيصل، رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، مساء أمس الأول، حفل تخريج جامعة الفيصل لـ 276 طالبًا وطالبة من الدفعة الرابعة في البكالوريوس والماجستير، وذلك بمقر الجامعة في حي المعذر.
ولدى وصول سموه يرافقه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن بندر بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي، الأمير بندر بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن تركي بن بندر بن عبدالعزيز، كان في استقبالهم مدير جامعة الفيصل الدكتور محمد آل هيازع ووكلاء وعميدو الجامعة.
وقال مدير جامعة الفيصل الدكتور محمد آل هيازع: إن الجامعة من خلال كلياتها الأربع (إدارة الأعمال والهندسة والطب والعلوم)، تقدم مجموعة واسعة من التخصصات العلمية، التي تلبي متطلبات سوق العمل، مفيدًا أن الدفعة الرابعة تخرج منها 276 طالبًا وطالبة، منهم 65 طالبًا وطالبة حصلوا على درجة البكالوريوس في الطب والجراحة، و64 في إدارة الأعمال، و41 في الهندسة، و8 في العلوم، و64 ماجستير إدارة الأعمال، و28 ماجستير الأشعة، و6 ماجستير العلوم الحيوية.
في ختام الحفل أدلى صاحب السمو الملكي، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، بتصريح صحفي تمنى فيه التوفيق والسداد للطلاب الخريجين لخدمة وطنهم وبنائه بعطاءاتهم.
وقال سموه: «نفخر هذا المساء أن نكون بهذا الصرح العظيم لجامعة الفيصل وبلا شك نحن أبناء هذا الجيل تخرجنا في جامعة الفيصل التي مررنا بجميع مراحل دراستنا في حياته - رحمه الله - وفي عهده كان خير معطٍ لنا وكان خير موجه، ولذلك نعتبر أنفسنا تخرجنا في مدرسته ومن جامعته فالحقيقة هذا الصرح أعتقد أنه مؤشر كبير على صعود ورقي التعليم الجامعي العالي في المملكة والقائمين عليه أدو دورا كاملا ووصل ولله الحمد إلى هذا المستوى، الذي نفخر به جميعًا فأرجو أن يكونوا جميعا في هذا العطاء مستمرين وفي هذا الإنجاز متابعين ولهذه الأمور التي تصعد كل يوم إلى العالي أن تكون إحدى معطيات هذه الجامعة والجامعات الأخرى».
حضر الحفل صاحب السمو الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن، وصاحب السمو الأمير خالد بن فهد بن خالد، وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، وعدد من أصحاب السمو الملكي الأمراء وكبار المسؤولين.