إستعراضاً لالتزامها في تصميم سيارات تتسم بالجودة وتلبي متطلبات العملاء، حصدت شفروليه كامارو أعلى تقييم في فئة السيارات الرياضية متوسطة الحجم في دراسة جي. دي. باور 2016 للأداء والتصميم والمظهر الخارجي (APEAL)، التي نشرت مؤخراً. ويأتي هذا التميّز بعد ريادة شفروليه لدراسة جي. دي. باور 2016 لإعتمادية السيارات، ودراسة جي. دي. باور 2016 للجودة الأولية، حيث حققت سيارات العلامة أعلى التقييمات في فئاتها. ومن خلال الاستبيانات الموجّهة للعملاء، تفحص دراسة APEAL مدى المتعة والرضا المرافق لامتلاك وقيادة سيارة ما. وقيّم المالكون سياراتهم ضمن 77 عامل مختلف، وتشكل هذه العوامل مجتمعةً النتيجة الإجمالية للعلامة في مقياس من 1,000 نقطة. وقال عبد الله مدهون، المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق في شفروليه، جنرال موتورز الشرق الأوسط: "كامارو تمثّل السيارة الرياضية والقوية التي لا تقدم أي تنازلات عندما يتعل الأمر بالتصميم، والاعتمادية، والجودة، والأداء. وهذه الجائزة ما هي إلا دليل آخر على التزام شفروليه الثابت بأن تكون علامة مرغوبة للعميل في الشرق الأوسط، واسم يمكنه الاعتماد عليه فعلياً". وتقدّم شفروليه كامارو، بجيلها السادس، تجربة قيادة أكثر سعة ورشاقة من خلال بنية التصميم الجديدة كلياً التي تتسم بوزنها الأخف، والمدعومة بنطاق واسع من القوة المحركة؛محركV6 جديد كلياً سعة 3.6 لتر ومحرك V8 سعة 6.2 لتر قادر على توليد 455 حصاناً و617 نيوتن متر من عزم الدوران لطراز كامارو SS الأكثر قوة على الإطلاق. ويتوفر كل محرك مع ناقل حركة أوتوماتيكي 8 سرعات.