السؤال: ما حكم التهنئة بغير عيد الفطر وعيد الأضحى؟
الإجابة: التهنئة حتى في عيد الفطر، وفي عيد الأضحى ما عليها دليل واضح، والإمام أحمد يقول: أنا لا أبدأ بها، ولكن من بدأني بها أجبته. ما عليها دليل واضح، أما التهنئة بغير ذلك من المناسبات، هذا لا يجوز، لأنه من الابتداع خصوصا هذا إذا كان العيد بدعة، مثل عيد المولد، أو الأعياد المبتدعة ما فيه عيد في الإسلام إلا عيدان عيد الفطر، وعيد الأضحى.
عيد الفطر بعد أداء ركن الصيام، وعيد الأضحى بعد أداء ركن الحج، وما عدا ذلك فليس هناك أعياد في الإسلام، فهي مبتدعة، ولا يجوز التهنئة بها لأن هذا من إقرارها.