أكَّد وزير البيئة والمياه والزراعة، المهندس عبدالرحمن الفضلي، أنَّ المؤسَّسة العامَّة للحبوب تمرُّ بمرحلة مفصليَّة في تاريخها، من خلال تخصيص قطاع مطاحن الدقيق، مؤكِّدًا أنَّه تمَّ تأسيس أربع شركات لمطاحن الدقيق، وفق التوزيع الجغرافيِّ للمملكة، التي ستسهم في رفع كفاءة قطاع المطاحن، مبيِّنًا خلال اجتماع مجلس إدارة المؤسسة رقم 181، أنَّها تعمل جاهدة لإنجاح عمليَّة التخصيص بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.