بحث صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس اللجنة العليا لمعرض جدة الدولي للكتاب، الإنجازات التي تحققت لمعرض الكتاب الدولي في نسخته الثانية التي أقيمت خلال الفترة من 16-26 من شهر ربيع الأول 1438هـ، على أرض الفعاليات بأبحر الجنوبية في جدة، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، ورصد الاستعدادات المبكرة لإطلاق النسخة الثالثة للمعرض العام المقبل .

وكشفت اللجنة خلال رئاسة سمو الأمير مشعل بن ماجد في مكتبه أمس لاجتماع اللجنة المنظمة للمعرض، حجم مبيعات المعرض في نسخته الثانية التي بلغت 70 مليون ريال، وحصد 355 ألف زائر خلال فعالياته التي استمرت على مدى10  أيام، مشيرة إلى أن تجهيز المعرض والمرافق الملحقة به في وقت قياسي خلال 60 يومًا على مساحة تُقدر بـ 22 ألف متر مربع مُسجِلاً المعرض دخول 30 دولة خليجية وعربية وعالمية، ومشاركة 450 دار نشر، وطرح مليون و500 ألف عنوان في شتى مناحي المعرفة، وتسليط اللجنة الضوء على تجهيز مختلف مرافق المعرض لذوي الاحتياجات الخاصة، وتسهيل تنقلاتهم وتهيئة المناطق الترفيهية للأطفال، والأسر على أرض المعرض .

يذكر أن النسخة الثالثة لمعرض الكتاب الدولي المقرر انطلاقتها العام المقبل ستشهد دخول 30 دولة خليجية وعربية وعالمية، وزيادة مساحة المعرض لـ 30 ألف متر مربع، إلى جانب رفع سقف مشاركة دور النشر لـ 550 دار نشر محلية وخليجية وعربية وعالمية .