قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان: إن قوات النظام ألقت نحو 13 ألف برميل متفجر على المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة خلال عام 2016، مما أدى لمصرع مئات المدنيين، واوضحت الشبكة أن العدد الأكبر من البراميل ألقي على محافظة ريف دمشق تلتها حلب وحماة وإدلب، مشيرة إلى أن القصف بالبراميل المتفجرة أدى إلى مقتل 635 مدنيًا بينهم 160 طفلاً و80 امرأة. وقالت: إن القصف أدى إلى تدمير جزئي أو كلي لنحو 97 مركزًا حيويًا و23 مركزًا دينيًا و28 نقطة طبية.