تباشر لجنة وزارية مختصة صباح اليوم، التحقيق مع عدد من المسؤولين في «صحة جدة»، بعد تسببهم في تلف كميات من الأدوية تقدر بملايين الريالات وإبقائها في المستودعات، حتى انتهت صلاحيتها، دون توزيعها على المرضى المستحقين أو تسليمها للمستشفيات للاستفادة منها.

وعلمت «المدينة» أن مسؤول العهدة بصحة جدة، اكتشف الموضوع أثناء الجرد السنوي، واتضح أنها مخزنة في مستودع أحد مستشفيات المحافظة، رغم حاجة بعض المرضى الماسة لها، خاصة في عدد من المستشفيات ومنها مرضى مستشفى شرق جدة.

«المدينة» تواصلت مع مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور مصطفى بن جميل بلجون، واكتفى بقوله: إن وزارة الصحة قامت بتكليف لجنة من المراجعة الداخلية بالوزارة ستصل اليوم (الأربعاء) للتحقيق في هذا الموضوع.