- رأس الإيجابية أن تحسن الظن بالله، فالله عند ظنك به .

- المعوقات التي قد تعترض طريقك تجاه هدفك لن تفعل إذا أحسنت التعامل معها.

- المخاطر المحتملة قد لا تحدث ، بل غالباً لن تحدث!

- متسلقو الجبال يقدمون ويتخيلون القمة لشحذ همتهم ومثابرتهم ولا ينظرون للأسفل !

- كن على ثقة بأن الجهد يبلغ الأمل ، وأن الأحلام حين تخيلناها كانت لها جذور واقعية ،ابذل ماتستطيع مرة تلو أخرى!

- يخسر الناس معظم الفرص التي تواجههم، لأنها تأتيهم دائماً على هيئة مشكلات بملابس العمل . فلا توجد فرص مجردة من الجهد إلا في الأحلام، ولا يرى الفرص في الأحلام إلا النيام. «أديسون»

- لا تستهن بإضاعة الوقت، واحرص على استثماره في كسب المهارات والمعلومات وأداء الواجبات.

- الوقت الذي تستمتع بإضاعته ليس وقتاً ضائعاً. (برتراند راسل)

- إن لم تحسم أمرك وتتحيز لأحلامك ستضيع العمر في صراعات نفسية مع الإحباط والمحيط السلبي.

- السعادة مثل الفراشة، في حال لاحقتها فلن تمسك بها ولكن إن كنت هادئاً ستأتي وتحط على كتفك ! (ناثانيل هاوثرون)

- إن لم تنس المعوقات والمحبطين ، ستنجح لو تناسيتهم ، وتذكر أن السعادة صحة جيدة وذاكرة ضعيفة. (إرنست همنغواي)

- لا تحفل بما قد يقوله الناس، فالناس المشغولون بالناس فارغون ويهربون من أنفسهم وفشلهم للحديث عن الآخرين.

- لا تنتظر أن يكون يوماً سعيداً ، افعل ماتستطيع ليكون كذلك!

- الإيجابية أن تتفاءل أكثر .

- معظم الناس هم ناس آخرون، أفكارهم آراء شخص آخر، وحياتهم تقليد، وعواطفهم اقتباس. ( أوسكار وايلد)

- في الحياة كثير من الخيارات التي لا نراها حين نصرُّ على النظر من نفس الزاوية كل مرة.

- المتشائم يرى الصعوبة في كل فرصة، والمتفائل يرى الفرصة في كل صعوبة. (ونستون تشرشل)

- مع التقدم في طريق العمر قد تتساقط بعض أحلامنا ، لأننا كلما بعدنا عن الطفولة خبا حماسنا ، تفريطنا بها هو السبب.