أصدرت المحكمةُ العامَّة بجدَّة حُكمًا قضائيًّا، يلزم أحد الأمراء بمدينة جدَّة، بإخلاء القصر الذي يقيم فيه، بعد تقدُّم صاحب العقار بشكوى لعدم قانونيَّة إقامة الأمير في القصر. وأوضح «المصدر» لـ»المدينة» أنَّ -المدَّعى عليه- لم يستجبْ لخطابات صاحب العقار، بضرورة مغادرة القصر الواقع في حي البساتين بجدَّة، مستغلاً ثغرةً إجرائيَّة في عقد إلايجار. وبعد أن طالب المواطن (المدِّعي) من الأمير -المدَّعى عليه- الوفاء بحقِّه بموجب عدَّة خطابات وجهها، لمحافظة جدَّة، واللجنة العقاريَّة بإمارة منطقة مكَّة المكرَّمة، وخطاب لشرطة المنطقة، لم يستجب لها بتسليم القصر لصاحب العقار.

لجأ الموطن -المدِّعي- أخيرًا إلى المحكمة العامَّة بجدَّة، مستندًا على الخطابات التي تقدم بها للمحافظة، واللجنة العقاريَّة بإمارة المنطقة، والشرطة. ليصدر القاضي المكلَّف بالنظر في القضية حُكمًا قضائيًّا بإخلاء العقار فورًا بسلطة القضاء. واكتسب الحكم القطعيَّة بعد مرور ثلاثين يومًا من دون تقديم أي اعتراض على الحُكم من قِبل -المدَّعى عليه-.