كشف شيخ طائفة الورش كمال العيتاني عن انتقال مقر تقدير الحوادث المرورية من النزهة إلى المدينة الصناعية الجديدة بعسفان في الأول من شهر «شعبان» القادم على أن يتم العمل بمقر تقدير الحوادث المرورية الجديد بعسفان وبحد أقصى في 15/8/1438هـ، ويؤكد «العيتاني» إلى أن رسوم التقدير والمحدده بـ30 ريالا ثابتة ولن يتم تغييرها، ويضيف: مقر التقديرات الجديد أكثر تنظيماً واستيعاباً عن المقر السابق بالنزهة، وعن نطاق خدمة المقر الجديد لتقدير الحوادث المرورية بالصناعية الجديدة بعسفان، قال «العيتاني» من شمال شارع فلسطين إلى حدود جدة الإدارية تستقبلها مقر تقدير الحوادث بعسفان، في حين من جنوب شارع فلسطين إلى الحدود الإدارية لجدة جنوباً يستقبلها مقر التقديرات بالجوهرة.

من جانب آخر، أكد مصدر مسؤول بإدارة مرور جدة، أن انتقال مقرات تقدير الحوادث ترجع لإدارة المرور التي هي بدورها تنظر إلى الحاجة إلى انتقال المقرات ومدى صلاحية الموقع الجديد وترجع بذلك لقرارات إمارة المنطقة بذات الشأن، مشيراً «المصدر» إلى أن اكتمال خدمات المدينة الصناعية بعسفان وإغلاق المنطقة الصناعية بالنزهة، هو ماحدد انتقال مقر تقدير الحوادث المرورية من النزهة إلى المقر الجديد بعسفان، وذلك بعد توجيه تلقته إدارة المرور من إمارة المنطقة.

المدينة» ومن خلال الوقوف على المقر القديم لتقدير الحوادث المرورية بالنزهة، والمقر الجديد بصناعية عسفان، ورصدت المتغير بينهما حيث ضم المقر القديم كشكا واحدا، عبارة عن هنقر للكشف على المركبات، بما فيها المركبات المتضرره عن الحركة والمنقوله على السطحات، «عربات نقل المركبات» في حين أن المقر الجديد أتى بثلاث مسارات خصص مسارين للكشف على المركبات المتضررة القادرة على الدخول إلى الكشف، في حين خصص مساراً واحد للمركبات المتضررة التي لاتتمكن من السير والتي أتت للكشف على ظهر سطحه.

في حين لم يضم المقران أماكن انظار مهيأة للمراجعين، في حين ضم المقر الجديد كافتيرا -غير مجانية- عبارة عن بركس صغيركما ضم المقر الجديد كما هو القديم لجان لاصلاح ذات البين، ومقر لتصديق تقدير الحوادث، كحال المقر القديم..،

يذكر أن المنطقة الصناعية الجديدة تقع على طريق عسفان أحد المداخل الشرقية الرئيسية لمحافظة جدة، ويربط طريق الحرمين ومطار الملك عبدالعزيز ومدينة الملك عبدالله الرياضية بطريق الهجرة السريع، والموقع جنوب شرق جامعة جدة مجاورا للمدينة الصناعية الرابعة ويمتد على مساحة تقريبية تقدر بـ5 ملايين متر مربع، ويحتوى على جميع الورش الصناعية، من ورش ميكانيكا وسمكرة وبوية، وورش كهرباء سيارات، وورش الامنيوم، وورش حدادة ومعارض، لتلتحق به خلال الشهر القادم مقر تقدير الحوادث المرورية.