رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، مساء أمس الأول حفل تخريج الدفعة السادسة من طلاب وطالبات جامعة الفيصل، وذلك بمقر الجامعة.

وبدأ الحفل بمسيرة الخريجين البالغ عددهم 408 طلاب وطالبات منهم 65 حصلوا على درجة الماجستير في تخصصات الطب والإدارة والعلوم والدارسات العامة، فيما بلغ عدد خريجي الطب 153 طالبًا وطالبة، وخريجو كلية العلوم 13 طالبًا، والهندسة 72 طالبًا وطالبة، بينما تخرج في كلية إدارة الأعمال 104 طلاب وطالبات.

ونوه أمير منطقة الرياض، في تصريح صحفي، بالإنجازات الكبيرة، التي حققتها جامعة الفيصل خلال فترة قصيرة.

وقال:» لقد وجدت الجامعة لها مكانة ولها منطلقات وتسير بخطوات ثابتة لتحقيق معادلات تصعب على الآخرين، فعمرها قصير وإنجازها كثير والقائمين عليها لهم الشكر».

وأضاف: إن جامعة الفيصل لها تخصصات على مستويات عالية وعالمية، يجب أن نقدر لها هذا الدور الذي تقوم به وتواصل مسيرتها في ظله، فلها مني أنا شخصيا تحية للجامعة ولمعالي مديرها وأصحاب السمو أعضاء مجلس الأمناء وعلى رأسهم الأمير خالد الفيصل، رئيس المجلس، ولسمو الأمير بندر بن سعود بن خالد، الذي يؤدي دورا مهما لخدمة هذه الجامعة، وتهنئتي للجميع طلاب وطالبات، ورأيت جامعة سيكون لها بصمات كبيرة بالمستقبل».

وأكد سمو الأمير فيصل بن بندر على أن الجامعات الخاصة والحكومية تؤدي دورها والجميع يسير على مستوى هو رسمه وهو مقتنع به، وأتمنى لهم التوفيق.