قام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية - حفظه الله ـ مساء اليوم بزيارة إلى المسجد النبوي، حيث أدى ركعتي تحية المسجد في الروضة الشريفة، ثم تشرّف بالسلام على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه رضي الله عنهما.

رافق سمو ولي العهد خلال الزيارة، صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة المدينة المنورة، وصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن نايف بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، وعدد من أصحاب المعالي.

كما رافق سموه فضيلة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي علي العبيد، وفضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ علي الحذيفي، ومساعد مدير الأمن العام لأمن الحج والعمرة اللواء سعد الخليوي، و قائد قوة أمن المسجد الحرام اللواء محمد وصل الأحمدي، وقائد قوة أمن المسجد النبوي العميد مظلي عبدالرحمن المشحن، وعدد من المسؤولين في الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي.