أكد وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح على أهمية تمكين الكوادر الوطنية الشابة وتفعيل دور المرأة في بناء مستقبل مزدهر في المملكة، مشيرًا إلى أن رؤية المملكة 2030 تحدد الأطر الاستراتيجية لبناء مستقبل المملكة، من خلال التعاون وبناء الشراكات والاستثمار في الفرص التجارية مع أصدقائنا وشركائنا في جميع أنحاء العالم.

وأشاد الفالح -خلال افتتاحه أمس أعمال حلقة نقاش الابتكار لتأثير فعال في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية في ثول، بمشاركة نخبة من رواد الفكر والقادة الأكاديميين البارزين ورجال الأعمال والطلبة من المملكة والولايات المتحدة الأمريكية لمناقشة فرص التعاون الفكري وبناء الشراكات اللازمة لمواجهة التحديات المستقبلية الملحة- أشاد بعمق العلاقات التاريخية الطويلة بين المملكة والولايات المتحدة الأمريكية مشيراً في نفس الوقت إلى أهمية بناء مثل هذه الشراكات للبلدين والعالم أجمع. كما ربط الفالح فعالية حلقة برؤية المملكة 2030.