تنفذ جمعية مستودع المدينة المنورة الخيري مشروعًا لتفطير الصائمين القادمين إلى المدينة والمغادرين منها وكذلك في ساحات الحرم النبوي الشريف وفي محافظات وقرى المدينة.

وقال المدير التنفيذي للمشروع فايز الأحمدي لـ»المدينة»: بدأ المشروع في عام 1414هـ ويتم تنفيذه للعام الخامس والعشرين على التوالي في طيبة الطيبة ويحشد طاقاته البشرية والمادية ويقوم بتجهيز كافة الإمكانات والمعدات المخصصة لتعبئة الوجبات وتغليفها وتوزيعها استعدادًا لاستقبال المعتمرين وتفطير الصائمين القادمين إلى المدينة والمغادرين منها وكذلك في الأماكن المخصصة مشيرًا إلى أن المشروع يعمل به أكثر من مئة وخمسين فردًا في خدمة الصائمين وهم من أبناء المدينة المنورة وتحتوي الوجبة على الماء والتمر والعصير والفطير والمعمول والكب كيك مغلفة في عبوة خاصة حيث يتم توزيع أكثر من (600,000) وجبة خلال رمضان في مقر المشروع في طريق الهجرة وكذلك في نقاط التوزيع الأخرى داخل المدينة تشمل كلًا من (مداخل ومخارج المدينة، مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي، مطار ينبع الإقليمي ومحطة ساسكو في طريق الهجرة ومحطة العاليات في طريق الرياض، ساحات المسجد النبوي الشريف، مدينة حجاج البر في خيبر وكذلك في محافظات والقرى عن طريق فروع الجمعية المنتشرة بمنطقة المدينة المنورة.

كما يتم توزيع الهدايا النوعية وهدية حقيبة إفطار صائم لشريحة الصائمين المسافرين وتوفر وجبة إفطار صائم توازنًا غذائيًا كما أنها تمثل قبولًا خاصة لمرضى السكر وضغط الدم ويتمُ إعداد وجباتِ إفطارٍ ساخنةٍ في مقرِ المشروع لتقديمِها عند الأذان لكلِ من يحلُ ضيفًا على المشروعِ لتناولِ الإفطارِ وأداءِ صلاةِ المغرب.

وقال إن إجمالي الوجبات الموزعة منذ عام 1414هـ وحتى العام الماضي بلغ 13,298,457 وجبة. واضاف الأحمدي أنه في هذا العام تم وضع خيمة في محطة ساسكو بالتعاون مع شباب طيبة المتطوعين تحت مظلة إمارة المدينة المنورة لتقديم الوجبات للمسافرين.