يضع المدرب البرازيلي جوميز رحاله في الرياض يوم غدٍ الثلاثاء؛ ليبدأ منها مشواره الفني في قيادة نادي النصر للموسم الكروي المقبل، حيث سيعقد المدرب فور وصوله للرياض -بحسب مصادر مطلعة- اجتماعًا مع رئيس النادي الأمير فيصل بن تركي، واللجنة الفنيَّة التي يرأسها المدرب صالح المطلق، وذلك للتعرُّف على آراء المدرب حول احتياجات الفريق الفنيَّة، ولاسيَّما اللاعبين الأجانب، بعد أن زوَّده النادي في الفترة الماضية بعدد وافر من مباريات الفريق في الموسم الكروي الماضي للوقوف على الاحتياجات الفنيَّة مباشرة، قبل إجراء التعاقدات، لاسيَّما بعد أن علَّق مركز التحكيم الرياضي قرار اتِّحاد الكرة بمنع النصر من التسجيل لفترة واحدة.

وستعلن الإدارة النصراويَّة اليوم مكان المعسكر الخارجي الذي يراوح بين كل من تركيا، هولندا، قبرص وربما يستقر الحال على قبرص لقرب أجوائها من أجواء مدينة الإسكندريَّة المصريَّة التي ستُقام فيها مباريات الفريق النصراوي في دوري أبطال العرب، حيث يلعب الفريق ضمن مجموعة الزمالك المصري.

ورغم أنَّ الادارة النصراويَّة قرَّرت إلغاء عقود ثلاثة من المحترفين الأجانب في صفوف الفريق، مع الاحتفاظ بالمدافع البرازيلي برونو، إلاَّ أنَّها أجلَّت القرار ريثما تسمع رأي المدرب مساء الثلاثاء.

ويتطلَّع النصر إلى تقديم نفسه بشكل أفضل في الموسم الجديد، والذي سيحارب فيه على 5 جبهات، أولاها «العربيَّة» في الإسكندريَّة، ودوري أبطال آسيا، ثمَّ الدوري، كأس ولي العهد، كأس خادم الحرمين الشريفين على المستوى المحلي.