كشفت وزارة التخطيط، عن دراسة تجرى حاليًا لتقييم 10 برامج للحماية الاجتماعية بالتنسيق مع البنك الدولي، متوقعة الانتهاء منها خلال الربع الاول من العام المقبل. جاء ذلك في التقرير السنوي الأخير الذي اصدرته الوزارة، مشيرة الى أن الهدف من الدراسة هو دعم الاستجابة للمخاطر المشتركة مثل المرض والبطالة وتعزيز فرص العمل، بالإضافة إلى فهم دوافع عدم شعور بعض الأسر بالأمن الاقتصادي. وأشارت إلى أن برامج الحماية الاجتماعية تشمل 3 عناصر رئيسة هي برامج التأمينات الاجتماعية والضمان الاجتماعي وسوق العمل.

وأشار تقرير الوزارة من جهة أخرى إلى الموافقة على 31 مبادرة للتحول الرقمي في الجهات الحكومية، واستبعاد 28 مبادرة اخرى لمنع الازدواجية، والدعوة الى اجراء تعديلات على 71 مبادرة اخرى. ولفت التقرير الى اجراء دراسة لسبعة خطط معمول بها حاليا من اجل تحديد الفجوة بين الوضع الحالي للخطط وتعزيز الوضع المستقبلى. وشددت الوزارة على اهمية انشاء مجتمع رقمي لإثراء التفاعل والمشاركة من اجل دعم تطوير الصناعة وتعزيز التنافسية وتحفيز الابداع والابتكار.

ولفت التقرير الى الانتهاء من دراسة لانشاء هيئة مستقلة للاشراف على اعمال قطاع المياه والصرف الصحي، لافتا الى ان مشروع منح ادارات التعليم الاستقلال المالي والاداري عن الوزارة لايزال يخضع للدراسة في اللجنة الوزارية المكلفة بذلك من وزارات المالية والاقتصاد والخدمة المدنية والتعليم.