أخلى الدفاع المدني بجدة صباح يوم أمس 197 حالة من مبنى التأهيل الشامل بحي الجامعة في جدة، وذلك عقب اندلاع حريق بأحد مكيفات قسم الإناث، جراء التماس كهربائي، حيث تم التعامل مع الحادث بشكل مباشر، دون حدوث أي إصابات بين النزلاء.

من جانبه، أكد مستشار وزير العمل والمشرف العام على فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور محمد القحطاني، بأنه لا وجود لأي إصابات بين نزلاء أو موظفي وزوار مبنى التأهيل الشامل بحي الجامعة بجدة، والذي تعرض أحد أجنحته إلى اندلاع حريق ناتج عن تماس كهربائي في أحد المكيفات بقسم الإناث في صباح أمس الأحد، موضحًا أن الحريق اندلع أثناء تناول النزلاء وجبة الإفطار، ليتم إخلاء النزلاء بشكل كامل من المبنى والبالغ عدهم 197 حالة. وأضاف: باشرت فرق الدفاع المدني إخماد الحريق، مشيرًا إلى أنه قد تمت إحالة 8 حالات من ذوي الإعاقة الشديدة إلى مستشفى شرق جدة لمواصلة تلقي العناية الخاصة، بينما تم إحالة حالة واحدة إلى مستشفى الأمراض النفسية بسبب معاناتها من اضطراب ذهني شديد، مؤكدًا على أنه قد تم توفير 3 مهاجع لاستقبال الحالات التي تم إخلاؤها ومواصلة تقديم الرعاية للنزلاء، مشيرًا إلى أنه سيتم نقل النزلاء إلى أحد فرعي «الطائف - القنفذة» إلى حين إتمام إعادة تأهيل المبنى من جديد، وسيتم تحديد آلية نقلهم خلال الاجتماع الذي سيتم عقده.

وقالت المديرية العامة للدفاع المدني -عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»- إنه تم إخلاء 197 شخصًا من ذوي الاحتياجات الخاصة إثر نشوب الحريق، معلنة أنه لا توجد أية إصابات.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة العمل والتنمية والاجتماعية، خالد أبا الخيل، أن الحريق كان بسيطًا، بسبب التماس كهربائي بأحد أقسام المركز، مؤكدًا أنه تم اتخاذ الإجراءات الاحترازية لسلامة النزيلات ولم تقع إصابات ولله الحمد.