أكد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، قيام الجهات المختصة بالتحقيق حيال لقطة فيديو تحمل ألفاظاً مسيئة منسوبة لأحد رجال الأمن، مشدداً على محاسبة من تثبت مسؤوليته.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وجه الجهات المعنية بالمنطقة بمتابعة وملاحقة كل من يسيء بألفاظ لا تليق، وعبارات نابية خارجه عن حدود الذوق العام والعرف الاجتماعي، وإحالتهم للجهات ذات الاختصاص.

وجاء في توجيه سموه أن تقوم الجهات ذات العلاقة بالتعرف على كل من خالف النظام وأساء لأشخاص أو مجموعات أو جهات، عبر أي وسيلةٍ كانت، وأن الشرع والنظام فوق الجميع، وهو الفيصل في كل الحالات، ولن نقبل أو نتساهل مع كائن من كان يخطئ ويسيء تحت أي ظرف، داعياً سموه الجميع للالتزام بتعليمات الشرع الحنيف، والحرص على القول الحسن، والبعد عن الإساءة، امتثالاً لقوله صلى الله عليه وسلم (المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده).