يحل ريال مدريد، بطل الدوري الإسباني، ضيفًا على برشلونة بطل الكأس، اليوم، في ذهاب الكأس السوبر المحلية، في أول «كلاسيكو»، بغياب النجم البرازيلي للنادي الكتالوني، نيمار، المنتقل إلى باريس سان جرمان الفرنسي في صفقة قياسية.

وتقام مباراة الذهاب اليوم، على أن تقام مباراة الإياب الأربعاء المقبل.

ويأمل برشلونة أن يكرر إنجاز أبريل الماضي، تاريخ المواجهة الأخيرة مع ريال، والتي تمكن ميسي من حسمها لصالح فريقه 3-2، على رغم أن التشكيلة خلت حينها أيضًا من نيمار.

كما أن النادي الكتالوني تفوق على غريمه المحلي بالنتيجة نفسها في «كلاسيكو» ودي أقيم الشهر الماضي في ميامي الأمريكية، وكانت آخر مرة يدافع فيها نيمار عن ألوان برشلونة.

وسيدخل ريال المباراة مع دفعة معنوية بإعلان مدربه الفرنسي زين الدين زيدان أمس السبت، تمديد عقده مع النادي الذي قاده إلى ستة ألقاب منذ مطلع عام 2016.

وعلى رغم عدم تحقيقه أي فوز في مبارياته التحضيرية للموسم الجديد، بدأ النادي الملكي موسمه بشكل مثالي، بإحرازه الثلاثاء الماضي الكأس السوبر الأوروبية بفوزه على مانشستر يونايتد الإنجليزي 2-1. وسيكون زيدان مضطرًا لإجراء تغيير واحد على الأقل في التشكيلة الفائزة على يونايتد، بسبب إيقاف لاعب الوسط الكرواتي لوكا مودريتش.