صدمت سيارة حشدًا في شارلوتسفيل ما أسفر عن العديد من الجرحى، وذلك وسط تجمع لليمين المتطرف في هذه المدينة في ولاية فيرجينيا الأمريكية -بحسب ما روى شهود-، وأظهر شريط فيديو بثًّا على مواقع التواصل الاجتماعي سيارة داكنة اللون تصدم بعنف مؤخرة سيارة أخرى قبل أن تنطلق مجددًا في اتجاه الخلف وسط المتظاهرين.

وشاهد مراسل في المكان جرحى ممددين أرضًا وآخرين يبكون وسيارات إسعاف وشاحنات إطفاء.

وقال شاهد: «كنا نسير في الشارع حين صدمتنا سيارة.. لقد صدمت الجميع، ثم تراجعت وصدمتنا مجددًا، كان هناك فتاة في الخلف تحاول النهوض». وأضاف «أعتقد أن هناك نحو عشرة جرحى، كان الأمر متعمدًا».

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الوحدة على وقع المواجهات، داعيًا الأمريكيين إلى إدانة كل أشكال الكراهية. وقال في تغريدة: «يجب أن نتحد جميعًا وأن ندين كل أشكال الكراهية.. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أمريكا. دعونا نتحد».