قدم وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة اعتذاره لكافة منسوبي الوزارة تجاه تأخر صرف مستحقاتهم المالية المتعلقة بالانتدابات والبدلات والأحكام القضائية وغيرها من المستحقات السابقة.

وأشار أنه قام بالتواصل مع وزارة المالية للحصول على الدعم المالي من أجل صرف هذه المستحقات، إضافة إلى توجيهاته الذي صدرها بحصر كافة المستحقات المالية المتعلقة بموظفي وموظفات وزارة الصحة، واعدًا الجميع ببذل قصارى جهده للاستعجال بها.

وقال الربيعة عبر رسالة إلكترونية بعثها لكافة منسوبي وزارة الصحة عبر البريد الإلكتروني: «وصلني منكم كثير من الرسائل بخصوص تأخر مستحقاتكم التي تتعلق بانتدابات أو بدلات أو أحكام قضائية أو غيرها، وبعضها لسنوات سابقة؛ وأنا أعتذر جدًّا منكم على ذلك، وقد وجهت الزملاء بحصرها، وتم التواصل مع وزارة المالية للحصول على دعم لصرفها، وأعدكم أن أبذل قصارى جهدي للاستعجال بها». الجدير بالذكر بأن هذه الرسالة حظيت بالإشادة الواسعة من قبل منسوبي وزارة الصحة، وذلك عبر العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين ارتياحهم الشديد بخطوة وزير الصحة تجاه التواصل معهم من خلال البريد الإلكتروني، والاهتمام بكافة مطالبهم والسعي على تحقيقها.