تمكن فريق بحثي من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، من تطوير تقنية مرنة وفعالة منخفضة التكلفة، قادرة على بث مقاطع فيديو، عالية الجودة تحت الماء من خلال تحسين نطاق التردد العريض للاتصالات اللاسلكية. وقال عبدالله الحلافي، رئيس الفريق البحثي: إن التقنية المتطورة تفتح المجال لاكتشاف أسرار المحيطات، فيما تعد نقلة نوعية في عمليات البحث وصيانة خطوط الأنابيب والكابلات تحت الماء وحقول النفط والغاز البحرية لا سيما في المياه الضحلة التي يتعذر فيها استخدام المركبات المسيرة عن بعد أو الغواصين. وأضاف الحلافي، أن التقنية التي تحمل اختصار «UWOC» تتميز باستهلاك طاقة أقل وذات نطاقات عريضة تتناسب مع النطاق العريض لبث صور فيديو عالية الجودة، في الوقت الحقيقي، بعد دراسة أنظمة الاتصالات البصرية اللاسلكية تحت الماء.