نيابة عن معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، افتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة مساء اليوم , منشأة نادي أحد في المدينة المنورة، بحضور رئيس مجلس إدارة نادي أحد سعود الحربي ووكيل الهيئة العامة للرياضة للشؤون الفنية والاستثمار المهندس عبدالرحمن القضيب .

وفور وصول سموه لمقر المنشأة الجديدة أزاح الستار عن اللوحة التذكارية للمشروع الذي شيد وفق أحدث المواصفات، وتم الاطلاع على مجسم المشروع والشرح عن ما يضمه من خدمات ومرافق رياضية، أعقب ذلك جولة بداخل المشروع والملعب الرئيسي لكرة القدم والصالة الرياضية.

وبهذه المناسبة قال سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل: "هذه المناسبة التي أسعد من خلالها بمشاركتكم افتتاح منشأة نادي أحد الرياضي في مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم، وهي واحدة من عدة منشآت نسعى لإستكمال أعمالها والإنتهاء من تجهيزها لتكون محضناً مناسباً لأبنائنا ومكاناً ملائماً لصقل مواهب الرياضيين وتنمية قدراتهم وتعزيز إمكاناتهم، وهو الهدف الذي نتطلع جميعًا لتحقيقه والسعي نحو تطبيقه في وطننا".

وأضاف سموه: "نحمد الله أننا نحظى في هذا الوطن بدعم واهتمام دائمين من قبل قيادتنا الرشيدة التي تولي جُل رعايتها وحرصها للشباب والرياضيين وتسعى بمختلف قطاعاتها لتحقيق متطلباتهم والعمل على توفير ما يسهم في تنمية قدراتهم من خلال البرامج والفعاليات الرياضية التنافسية أو المجتمعية التي بدورها تساعدهم على البناء السليم والفكر الصحيح لاستثمار أوقاتهم بكل مفيد لحاضرهم ومستقبلهم، ويطيب لي أن أعبر عن خالص الشكر والتقدير والامتنان لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولسمو ولي العهد -حفظهما الله- على ما شهدته الرياضة وتشهده بتوجيهاتهما من دعم واهتمام وحرص أثمر بتوفيق الله عملاً كبيراً سنجني ثماره في المستقبل بمتابعة واهتمام كبيرين من قبل معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ".

وأوضح سمو نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة "أن هذه المنشأة بما توفره من إمكانات وخدمات تضاهي أرقى المنشآت الرياضية والتي يمكن لها أن تتيح لكل شاب أو رياضي حق ممارسة هوايته وتنمية مواهبه، وهي مسؤولية كبيرة أثق في أخي رئيس مجلس إدارة نادي أحد الأستاذ سعود الحربي وأعضاء إدارته في القيام بها على أكمل وجه لما فيه مصلحة النادي ورياضة منطقة المدينة المنورة وأبنائها، وأهنئ منسوبي هذا النادي العريق وأبناء المنطقة كافة بهذه المنشأة متمنياً للجميع كل التوفيق والنجاح".