بات ريال مدريد وأتليتيكو مدريد يتأخران بفارق عشر نقاط عن برشلونة المتصدر عقب التعادل بدون أهداف في مباراة قمة العاصمة، فيما نجح برشلونة في الفوز للمرة 11 في 12 مباراة بالتفوق 3-صفر على ليجانيس اليوم السبت.

وترك التعادل ريال مدريد بالمركز الثالث برصيد 24 نقطة متساويا مع أتليتيكو ويبتعد الفريقان بعشر نقاط خلف برشلونة الذي سحق ليجانيس.

وقال زين الدين زيدان مدرب ريال إن فريقه كان يستحق أكثر من التعادل بعدما أخفق في الفوز للمرة الخامسة هذا الموسم.

وأضاف للصحفيين "أحيانا لا تريد الكرة دخول المرمى. لا أستطيع تفسير السبب وراء ذلك. الشيء الإيجابي أننا لعبنا بشكل جيد. بكل تأكيد نعاني من أجل التسجيل لكننا ندرك أن ذلك سيحدث".

وقال دييجو سيميوني مدرب أتليتيكو "نلعب أمام أفضل فريق في العالم. لعبنا بالطريقة التي نريدها وكان يمكن أن نخسر المباراة لكن كان يمكن أيضا أن نخرج بالانتصار".

ويمكن لبلنسية أن يتقدم بفارق ست نقاط على فريقي مدريد ويقلص الفارق مع برشلونة لأربع نقاط لو فاز على إسبانيول غدا الأحد.

فيا وضع المهاجم لويس سواريز حدا لصيامه التهديفي في خمس مباريات بعدما سجل هدفين وساهم في فوز برشلونة على ليجانيس .

وجنى مهاجم أوروجواي ثمار أسبوعين من الراحة بعد استبعاده من اللعب مع منتخب بلاده ومنح برشلونة التقدم من مدى قريب في الدقيقة 28 بعدما أخفق ايفان كويلار حارس ليجانيس في الامساك بكرة سددها باكو ألكاسير.

وضاعف سواريز تقدم فريقه بالبيردي في الدقيقة 60 بعدما انزلق ليتابع كرة أخرى مرتدة من كويلار واقترب مرتين من تسجيل هدفه الثالث. وأضاف البديل باولينيو الهدف الثالث في الوقت المحتسب بدل الضائع محرزا هدفه الرابع هذا الموسم.

ويتصدر برشلونة الترتيب برصيد 34 نقطة من 12 مباراة.