أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، السويسري جاني انفانتينو، من الكويت التي وصلها صباح أمس الأربعاء في زيارة مفاجئة، رفع الإيقاف المفروض على الكرة الكويتية منذ أكثر من عامين.

وظهر انفانتينو في مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي إلى جانب وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان، وهو يعلن: «الإيقاف المفروض على الاتحاد الكويتي لكرة القدم قد رفع».

وقرر الفيفا في أكتوبر 2015 إيقاف الاتحاد الكويتي بسبب تدخل السلطات السياسية، وحذت حذوه اللجنة الأولمبية الدولية والاتحادات الدولية لمختلف الألعاب الرياضية، وأخيرا الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات متهمة السلطات بالتدخل السياسي في عمل المنظمات الرياضية.

وكان مجلس الأمة الكويتي أقر قانون الرياضة الجديد في مداولتين وأحاله إلى الحكومة، الأحد، بحضور 51 نائبا وموافقة 47 ورفض 3 وامتناع نائب واحد.

ووافق المجلس على التقرير الثاني للجنة الشباب والرياضة بشأن قانون الرياضة الجديد، ورفض بالتصويت مقترح رد الاتحادات المنحلة.

ويبدو أن القانون الجديد جاء ملبيا لمعايير وشروط الفيفا الذي أعلن الأربعاء بلسان رئيسه رفع الإيقاف.

وعلق الرئيس السابق للاتحاد الكويتي الشيخ طلال الفهد في بيان على قرار رفع الإيقاف «اليوم نقول بكل ثقة وسعادة أن ما تم من تعديل للقانون مؤخرا وفقا لمطالب الفيفا هو سبب رئيسي لرفع الإيقاف. وهذا يعني أن المبادئ التي عملنا من خلالها والقيم التي زرعناها في الحركة الأولمبية والرياضية حينما كنا في سدة المسؤولية، كانت هي الصواب والطريق لتفادي كل ما عانته الحركتان الأولمبية والرياضية طوال السنوات الماضية».