استحدثت كلية الملك فهد الأمنية برنامج البكالوريوس في الدراسات الأمنية والذي يستقطب الطلاب المتميزين الذين أنهوا السنة التحضيرية الأولى في الجامعة بمساريها العلمي أو الإداري ولديهم الرغبة في الالتحاق بالخدمة العسكرية وتدريسهم لمدة 4 سنوات في الكلية بالرياض وتخريجهم برتبة ضابط بأحد قطاعات وزارة الداخلية. وحددت الكلية 4 جامعات لاستقطاب الطلاب المجتازين للسنة التحضيرية منها وهي: الملك عبدالعزيز، الملك سعود، الإمام محمد بن سعود الإسلامية وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، واشترطت أن يحقق الطالب معدلًا 4 من 5 على الأقل وأن يتضمَّن برنامج السنة التحضيرية الذي درسة الطالب مقرر الرياضيات أو التفاضل أو الإحصاء. واجتياز اختبار كفايات اللغة الإنجليزية بدرجة لا تقل عن 60. كما تتضمَّن الشروط ألا يتجاوز عمر المتقدم 22 عامًا عند بداية العام الدراسي للبرنامج وأن تكون دراسة السنة التحضيرية (السنة المشتركة بنظام الانتظام) واجتياز المقابلة الشخصية واختيار تحديد سمات الشخصية. وقال مدير برنامج بكالوريوس العلوم في الدراسات الأمنية العقيد هزاع بن هليل العنزي في لقائه يوم أمس الأول مع طلاب جامعة الملك عبدالعزيز إن العدد المستهدف لاستقطابه في البرنامج الداخلي ٢٠٠ طالب في سنته الأولى، فيما تم تخصيص 100 مقعد دراسي لمرحلة البكالوريوس في العلوم الأمنية لبرنامج الابتعاث الخارجي. وأوضح العنزي أبرز مميزات البرنامج الداخلي والمتمثلة في مدة الدراسة لـ ٤ سنوات وتحتسب ضمن الخدمة العسكرية للطالب عند التقاعد، وحصول الطالب في البرنامج على مكافأة شهرية قدرها 4 آلاف ريال، وتعيين الخريج برتبة ملازم في أحد قطاعات وزارة الداخلية. وفيما يخص معايير النسب المطلوبة لبرنامج الابتعاث الخارجي، أوضح العنزي أن شروط برنامج الابتعاث تتضمَّن أن يكون الطالب حاصلًا على شهادة ثانوية عامة بنسبة لا تقل عن ٨٠٪

وأن يجتاز السنة التحضيرية في الجامعة بمعدل لا يقل عن 4 من 5، وألا يكون قد سبق له الابتعاث، وأخيرًا اجتيازه المقابلة الشخصية. ولفت إلى المميزات الخاصة بالبرنامج الخارجي، ومن أهمها: التعيين المباشر بعد اجتياز البرنامج (الحصول على البكالوريوس) في أحد قطاعات وزارة الداخلية برتبة ملازم أول في التخصصات العلمية وبرتبة ملازم في التخصصات الأدبية، وتمكين الطالب من دراسة ما يرغبه وتعيينه بعد تخرجه فيما يناسب تخصصه. وأضاف أن المسارات المخصصة لبرنامجي الابتعاث الداخلي والخارجي 3 وهي:» العدالة الجنائية، والأمن الداخلي، والدراسات الاستخباراتية». وكان مسؤولو عمادة القبول والتسجيل بالجامعة ومسؤولون من كلية الملك فهد الأمنية قد عقدوا اجتماعًا تنسيقيًا لمناقشة آلية برنامج استقطاب المتميزين من طلاب الجامعة، وممن اجتازوا السنة التحضيرية بتفوق وابتعاثهم داخل وخارج المملكة للحصول على مؤهلات علمية في برامج أكاديمية في المجال الأمني.

وحضر الاجتماع عميد القبول والتسجيل د. عابد بن عبدالله المشايخي، ووكلاء العمادة، كما حضر الاجتماع من جانب كلية الملك فهد الأمنية مساعد مدير عام كلية الملك فهد الأمنية لشؤون التعليم ومدير البرنامج الأكاديمي الأمني اللواء / د.علي بن عبدالرحمن الدعيج ومدير برنامج بكالوريوس العلوم في الدراسات الأمنية العقيد /د. هزاع بن هليل العنزي ومدير الإدارة العامة للقبول المركزي بوزارة الداخلية المقدم غالب بن سليمان الزمامي.