‫أطلقت قوات الجيش الوطني والتحالف العربي أمس الأربعاء عملية عسكرية واسعة لاستكمال تحرير محافظة الجوف وتطويق مليشيا الحوثي الإيرانية في معقلها الرئيس بمحافظة صعدة -شمال اليمن-. وقال مصدر عسكري ميداني لـ»المدينة» : إن قوات الجيش الوطني والتحالف العربي اطلقت عملية عسكرية واسعة اسمتها «البرق الخاطف» لتحرير بقية مناطق وعزل مديرية خب والشعف وبقية مديريات محافظة الجوف. وأكد المصدر عن فرار مجاميع كبيرة من مليشيا الحوثي والقبض على مشرف المليشيا في مديرية خب الشعف، وقيادي حوثي بارز من قيادات المليشيات. وأضاف المصدر مصرع قيادات حوثية وهم جحوان الشريف وابن الشيبة الشريف وصالح الخلقة، ومرافقوهم برصاص الجيش في جبهة مزوية شمال مديرية المتون. كمل قتل قائد مليشيا الحوثي في خب الشعف، المدعو حمد علي عذيبان. وعثر الجيش الوطني على جثة القيادي الحوثي عبدالله السيد أبوهاشم الذي كان مفقودًا، ووجد بين القتلى هو وعدد من مرافقيه. كما القي القبض على القيادي الحوثي زيد ناجي مطر دحوة في من قبل أبطال قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في محافظة الجوف. فيما، كشفت مصادر طبية في العاصمة صنعاء لـ»المدينة»، عن وصول 80 جثة لقتلى الحوثيين من نهم والجوف إلى مستشفى 48 بصنعاء. إلى ذلك، أعلنت الحكومة اليمنية، إعدادها ميزانية لهذا العام 2018م هي الأولى لها منذ انقلاب ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران في العام 2014م. وقال رئيس الحكومة، أحمد عبيد بن دغر، خلال اجتماع في عدن مع اللجنة العليا في بلاده لإعداد الموازنة العامة للدولة للعام الحالي، إن موازنة العام الجديد ستكون أفضل من موازنة العام 2014م رغم كل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد. وأكد أهمية استيعاب الموازنة العامة لهذا العام كافة المرتبات والأجور للموظفين في القطاعين المدني والعسكري وضمان استمرار صرفها بانتظام وتجاوز العقبات التي حدثت في العام المالي الماضي. واستعرض نائب وزير المالية اليمني، منصور البطاني، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية-مشروع الموازنة الجديدة والجهود التي بذلتها الوزارة لإعدادها، مشيرًا إلى أن الموازنة سيتم الاعلان عنها خلال الأيام القليلة المقبلة.