جمع مهرجان «الحي القدوة» الذي نظمته عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز بحي الجامعة بين الترفيه والثقافة وخدمة المجتمع ومع الثلاثية جاء الوفاء ليمثل أجمل عنوان للمهرجان - وفقا لمتابعيه وكان المهرجان قد حرص على تفعيل 8 أهداف متكاملة أبرزها المساهمة في تطوير المهارات الشخصية وتنمية الثقافة وتقديم الخطط التي تساعد على الرقي بالحي والمساهمة في تقديم خدمات البنية التحتية للحي ومع روعة الفعاليات التي شهدها المهرجان والتي حوت مسابقات في دوري كرة السلة وترفيه بالملعب الصابوني والفقرات الترفيهية والجماهيرية والمسرحية ومع الاستقطاب الناجح لأهالي الحي كانت لمسة الوفاء هي الأبرز حيث احتفى المهرجان بوكيل رقيب بندر بن سعيد الغامدي أحد منسوبي الحرس الوطني ومن أبناء الحي والذي أصيب في الحد الجنوبي دفاعاً عن دينه ووطنه.

وقدم وكيل رقيب الغامدي والذي تعرض لإصابة في المواجهات العسكرية شكره الجزيل للجامعة والقائمين على مبادرة «الحي القدوة» على تكريمهم الذي يجسد «عمق الترابط واللحمة الوطنية»، وأكد على افتخاره بمشاركته في ميدان العز والكرامة للدفاع عن الوطن.

وقدم مفرح الجابري فقرة ثقافية ترفيهيه شارك فيها الأطفال، كما قدم نادي المسرح بجامعة الملك عبدالعزيز عرضًا مسرحيًا وطنيًا، بالإضافة إلى فقرة شعبية لنادي التراث الشعبي ووزع المهرجان 100 جائزة على الحضور، من خلال مسابقات ترفيهية وثقافية.

بدوه أوضح عميد شؤون الطلاب الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني أن المهرجان يسعى إلى تقديم فقرات وبرامج ترفيهية ورياضية وثقافية لأبناء الحي من منطلق أهداف مبادرة الحي القدوة الرامية إلى المساهمة في تطوير المهارات الشخصية وتنمية الثقافة، والعمل على تقديم الخطط والدراسات التي تساعد على الرقي بالحي وتطوير خدماته، والمساهمة في تقديم خدمات البنية التحتية للحي والعناية باحتياجاته الأساسية، والاهتمام بالمرافق العامة «المساجد، الحدائق، والشوارع» وظهورها بالشكل اللائق والجذاب.

وبين وكيل عمادة شؤون الطلاب للأنشطة الثقافية والاجتماعية ومنسق مبادرة الجامعة بملتقى مكة الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن عمر العماري أن المهرجان شمل على برامج وفقرات متنوعة رياضية وثقافية وترفيهية وبالتعاون مع أبناء الحي، وقدموا ألعابًا جماهيرية ومسرحية تناولت مفهوم القدوة ودوره في المجتمع .

7 أهداف لمهرجان «الحي القدوة»
  1. المساهمة في تطوير المهارات الشخصية.
  2. تنمية الثقافة.
  3. العمل على تقديم خطط تساعد على الرقي بالحي.
  4. المساهمة في تقديم خدمات البنية التحتية للحي.
  5. العناية باحتياجاته الأساسية.
  6. الاهتمام بالمرافق العامة « المساجد، الحدائق».
  7. ظهور الشوارع بالشكل اللائق والجذاب.