تفقد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع وجازان، الدكتور علاء بن عبدالله نصيف، سير العمل بمقر المهرجان الـ12 للزهور والحدائق، المقرر إقامته بحديقة المناسبات بينبع الصناعية، خلال الفترة من 13 جمادى الآخرة، وحتى 7 رجب المقبلين.

وتجول نصيف في المواقع المقترحة لإقامة الفعاليات، واطلع على الجهود، داعيا إلى بذل مزيد من الجهد، وابتكار أفكار جديدة، لضمان ظهور المهرجان في أفضل صورة.

ومن المقرر أن يتضمن المهرجان الكثير من الفعاليات المتنوعة والأقسام المتعددة والهادفة، إلى جانب مشاركات الأسر المنتجة، ومساحات الألعاب والمطاعم.

ويعد المهرجان من أكبر المهرجانات على مستوى المملكة، وأكثرها تنوعا وفائدة لما يخضع له من معايير ودراسات دقيقة تحرص عليها الهيئة الملكية بينبع لتقديم تظاهرة مميزة لسكان ينبع الصناعية وزوارها، ولتقدم صورة زاهية ومغايرة للمدن الصناعية.