ألزم مرور الخبر مرتكبي المخالفات التي تؤثر على السلامة العامة بالطرق، بزيارة المصابين إثر الحوادث المرورية، في مستشفى الملك فهد الجامعي، التابع لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل. وزار أمس مجموعة من المخالفين عددًا من المصابين المنومين في المستشفى، بحضور المدير العام الدكتور محمد الشهراني، ومدير مرور الخبر العقيد جهاد بن محمد المجحد، وممثلي قسم الخدمة الاجتماعية في المستشفى. وقال الدكتور محمد الشهراني: إن هذا الإجراء يمثل خطوة مؤثرة، تجعل المشاهد يعرف عن قرب الإصابات التي تعرض لها المنومون في المستشفى، جراء الرعونة، والتسرع، لقائدي السيارات. بدوره قال مدير مرور الخبر، العقيد جهاد المجحد لـ»المدينة»: إن هذه الزيارة تأتي امتدادًا للنتائج الإيجابية الملموسة، التي تحققت من خلال ما بدأت به إدارة مرور الشرقية، بالتنسيق مع مستشفى الملك فهد الجامعي، وإدارة الشؤون الصحية بالمنطقة.