وقّعت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلة في برنامج «بادر» لحاضنات ومسرعات التقنية، وهيئة للاستثمار، اتفاقية تعاون مشترك لمدة لثلاث سنوات، لدعم ريادة الأعمال وتقديم الخدمات والبرامج للمستثمرين المحليين والأجانب، من خلال مراكز الأعمال التابعة للهيئة.

ووقع الاتفاقية كل من إبراهيم السويل، وكيل محافظ هيئة للاستثمار لخدمات واستشارات المستثمرين، ونواف الصحاف، المدير التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات التقنية، بحضور عدد من مسؤولي الجهتين.

وتضمنت الاتفاقية، تعاون هيئة للاستثمار وبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية فيما بينهما من أجل تقديم الخدمات والبرامج للمستثمرين، من خلال «بادر»، ومراكز الأعمال ووكالة جذب وتطوير الاستثمار في الهيئة.