أكد حمد الصنيع رئيس نادي الاتحاد أن قرارات لجنة الانضباط بإيقاف ثلاثي الفريق، تم اتخاذها بناءً على شريط الفيديو ولم تستند على تقرير الحكم، موضحًا أن نادي الاتحاد تضرر من قرارات لجنة الانضباط، وما ظهر في الإعلام يخالف الحقيقة، ويظهر العميد جانيًا، وهو المجني عليه.

وأوضح الصنيع في حديث إذاعي أمس: «اتحاد الكرة لم يكن له علاقة بتأخير القرار، وجميع مخاطباتنا تمت مع لجنة الانضباط والأخلاق بشكل مباشر».

من جهة ثانية، استقبل الصنيع في مقر النادي مساء أمس نائبة القنصل الأمريكي للشؤون السياسية والاقتصادية «تينج وو» والوفد المرافق لها وذلك بحضور أعضاء مجلس الإدارة، وقام الوفد خلال زيارته بجولة على مرافق النادي وشاهد عرضًا سينمائيًا يحكي قصة تأسيس نادي الاتحاد وأبرز بطولاته في مختلف الألعاب.

من جانبها، أبدت نائبة القنصل الأمريكي تينج وو إعجابها بما شاهدته في نادي الاتحاد وتاريخه الحافل بالإنجازات، وقدمت شكرها لمجلس الإدارة على حسن الاستقبال والضيافة.

وفي ختام الزيارة، قدم الصنيع لنائبة القنصل الأمريكي العضوية الشرفية الفخرية ودرع النادي التذكاري.

من ناحية أخرى، انفرجت أسارير الاتحاديين بعد ظهور نتيجة التشخيص للحارس فواز القرني، بأن إصابته مجرد كدمة في الركبة، ووفقًا لمعلومات المدينة فإنََ فواز سيكون ضمن القائمة المغادرة لملاقاة فريق القادسية بعد تلقّيه العلاج المناسب، ويذكر أن فواز قدّم مستويات لافتة خلال المباريات الأخيرة وبات محطّ أنظار مدرب المنتخب الوطنبي بيتزي، كأبرز الحراس في الفترة الراهنة.