حرر الجيش الوطني، أمس جبل «الكتاف» الإستراتيجي في مديرية ناطع بمحافظة البيضاء وسط اليمن، بالتزامن مع سيطرة قوات الجيش الوطني على جبل الضراوية الإستراتيجي في مديرية باقم، ومصرع العشرات من ميليشيات الحوثي الانقلابية خلال الـ24 ساعة الماضية، فيما رفض مستشار رئيس الجمهورية الفريق الركن محمد علي المقدشي، أي تشكيلات مسلحة خارج إطار الشرعية. وقال المقدشي خلال زيارته لواء المهام الخاصة: إن الذين يعملون خارج إطار الشرعية في نظرنا، لا يوجد فرق بينهم وبين الانقلابيين؛ لأن قرار مجلس الأمن 2216 يدعمه العالم.

كسر شوكة الحوثيين في صرواح

أكد مصدر عسكري ميداني لـ»المدينة»، أن معارك عنيفة بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الانقلابية في مواقع عدة بمديرية صرواح غرب محافظة مأرب، على أثر هجوم عنيف، شنته الميليشيا الانقلابية على مواقع الجيش الوطني في محيط جبل هيلان. والمشجح، مستخدمة أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة كافة. وقال المصدر: إن قوات الجيش الوطني تصدت للهجوم، وأجبرت الميليشيا على التراجع، بعد إلحاقها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

تحرير مواقع إستراتيجية في باقم.

قال قائد اللواء الخامس ح

رس حدود، العميد صالح قروش لـ»المدينة»: إن قوات الجيش الوطني تمكنت من تحرير مواقع إستراتيجية، أبرزها التباب السود وتبة البي ام بي وتبة البركان، وعدد من المرتفعات المحيطة بمنطقة مندبة باتجاه مركز مديرية باقم. وأضاف العميد قرقوش أن 30 مسلحًا حوثيًّا لقوا مصرعهم في معارك مع قوات الشرعية، التي غنمت كمية من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة،

التحالف منع انهيار اليمن

قال رئيس الحكومة الشرعية اليمنية أحمد بن دغر: إن التحالف العربي منع انهيارًا شاملًا للدولة في بلاده، وأشار خلال اجتماع مجلس الوزراء في العاصمة المؤقتة عدن الأربعاء إلى أن الشرعية في بلاده تدافع عن أمن اليمن وأمن الخليج العربي والأمن القومي العربي.