تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير المدينة المنورة وبتنظيم من لواء الملك فيصل بوزارة الحرس الوطني اختتم صباح أمس فعاليات ملتقى الأمن الفكري «مدرك»، وتضمن الملتقى العديد من الفعاليات والأنشطة، كما تم تكريم 40 جهة شاركت بالفعاليات، واشتمل الملتقى منذ انطلاقته على أكثر من برنامج مصاحب توعوي ومحاضرات دينية تحدثت عن أهمية غرس مفهوم الأمن الفكري لدى المجتمع، حيث كان الملتقى يهدف لزيادة الوعي والتثقيف حول مفهوم الأمن الفكري وأساليبه في التصدي لمحاربة التطرف والحفاظ على العقيدة الأسلامية، وبلغ عدد الحضور طيلة أيام الملتقى نحو 30 ألف زائر، استفادوا من الفعاليات التي قدمت لتناسب مختلف شرائح المجتمع.

تطبيق الأمن الفكري مجتمعيا

أكد الدكتور بشير الياسين مسؤول ملتقى الأمن الفكري «مدرك» أن الملتقى أخذ بزمام المسؤولية تجاه ما يتم نشره وإيصاله من أهداف ورؤى ورسالة للمجتمع. فيما ثمن قائد لواء الملك فيصل بوزارة الحرس الوطني بالمدينة المنورة اللواء حسين الحربي ملتقى «مدرك»، مشيدا بعدد الحضور الذين استقطبهم الملتقى طيلة أيام إقامته.