عمد أربعة وافدين أمس إلى ذبح حمار بساطور في منطقة خالية بجازان وتحديدًا بجوار موقع مهرجان ضمد الشتوي - فى سابقة وصفت بالمستغربة - وكانت الجهات الأمنية قد ألقت القبض على الأربعة في مسرح الحادث، بحضور مندوب البلدية، وتم على الفور التوجيه بدفن الحمار صحيًّا، وإيقاف الأربعة لحين اكتمال التحقيقات.

من جانبه نفى مصدر مسؤول ببلدية محافظة ضمد؛ صحة الخبر المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن كون الحمار المذبوح الذي تم العثور عليه أثناء عملية المداهمة لعدد من العمالة الوافدة، كان معدًّا للتوزيع على المطاعم، وقال: إن ما تم ذبحه كان لتقديمه للحيوانات الموجودة في مهرجان ضمد، الذي تقام فعالياته بالقرب من البلدية -على حسب قولهم- في مجريات التحقيق لدى الجهات الأمنية. وقال: إننا لا نرضى بهذا التصرف من هذه العمالة، ويجب محاسبتهم، وحتى عذرهم بأن الذبح معد للحيوانات المفترسة في المهرجان غير مقبول، فحتى الحيوانات المفترسة المعدة للمهرجانات يجب أن تحظى بالاهتمام، من خلال التغذية الصحية، وليس بهذه الطريقة التي قوبلت برفض كبير من أطياف المجتمع كافة.

وكانت فرقة الإصحاح البيئي، التابعة لمحافظة ضمد، ترافقها فرقة من الشرطة- قد داهمت عددًا من العمالة الوافدة أثناء قيامها بعملية ذبح لحمار، بواسطة سكين وساطور في منطقة خالية، وتم إيقافهم على ذمة القضية.