قدم رئيس نادي الهلال الأمير نواف بن سعد خالص شكره وتقديره لرئيس هيئة الرياضة المستشار تركي آل الشيخ حيال ما وجده النادي من دعم واهتمام، مبدياً ثقته واعتزازه بكافة أعضاء الشرف حيث أن الكيان قائم ومستمر في الإنجازات والبطولات بدعم وتكاتف كافة رجالات النادي وليس بدعم شخص واحد، مدافعاً عن اختيارات المدرب «دياز» للرباعي الأجنبي المشارك في النسخة الجديدة لدوري أبطال آسيا، مبينًا أنها تعتمد على حسابات خاصة ودقيقة تتضمن احتمالات افتقاد خدمات بعض العناصر الدولية أثناء المشاركة في المسابقة القارية، كاشفًا عن أنه يختلف مع المدرب في بعض القناعات ولكنه لا يتدخل في عمله ويترك له القرار الأخير والفاصل، ومستغرباً ما تتم إثارته من انتقادات ومطالبات باستبدال لاعب بآخر حتى وصلت إلى المطالبة بتسجيل المهاجم الفنزويلي «ريفاس» كلاعب آسيوي.

وأبدى رئيس الهلال رضاه وقناعته النسبية حيال التعادل بهدفين لمثلهما الذي آلت إليه مواجهة «الديربي» البارحة أمام النصر، معتبراً بأن فريقه كان الأفضل طوال الشوط الثاني، واصفاً التعثر وفقدان النقاط الثلاث في أي جولة بالأمر «الوارد»، مبيناً أن حدوث بعض العثرات للفريق المتصدر يضفي مزيدًا من المتعة على المنافسة، حيث أنه لو انتصر في كافة المباريات الماضية لحسم اللقب منذ وقت مبكّر، ومشددًا على أهمية الحفاظ على اللقب كهدف «إستراتيجي» لإدارته في الموسم الجاري.