ظلت الصورة الذهنية القديمة سائدة بأن جزيرة فرسان كانت تستخدم للنفي لبعض الوقت بغرض العقوبة، وقد لا يُصدِّق المرء ما حدث من تنمية متسارعة خلال اثني عشر عاما، وخصصت الدولة عبَّارتين حديثة بمواصفات عالية لنقل الركاب ولنقل المركبات المصاحبة على مدى اليوم ذهابا أو إيابا بدون مقابل مع الحجز المسبق، وتستغرق الرحلة في اتجاه واحد حوالي الساعة. فرسان هي الجزيرة الأكبر مساحة من عشرات الجزر المحيطة بها، ويُقال فقط ثلاثة من هذه الجزر مأهولة بالسكان، ويبلغ العدد الإجمالي 35 ألف نسمة حاليا، إلا أن هذه الجزيرة الجميلة بناسها وشواطئها قد تم تخطيطها لتستوعب 800 ألف نسمة، فكل فروع مرافق الحكومة متواجدة هناك ومحطة لتحلية المياه ومدارس للبنين وأخرى للبنات وكلية للتقنية ومعاهد للتدريب، مساحات خضراء بكل الخدمات المصاحبة متاحة للزوار، تزيد عن مليون متر مربع وشواطئ للسباحة ومراكب للصيد، مخططات عمرانية واسعة عندما انتقلنا من وسط جازان تلبيةً لدعوة أحد الإخوان في فرسان؛ استغرقت رحلتنا في نفس الجزيرة 46 دقيقة في طريق مزدوج ومُضاء على يسارنا الشواطئ الجذابة وعلى اليمين مخططات جاهزة للسكن والتوسع المستقبلي، وبعض المشروعات قيد التنفيذ لإنشاء قرى ومنتجعات على الشاطئ ستمتلئ خلال سنوات لتصبح كشرم الشيخ وهناك مستثمر يبحث بناء صالات للسينما ومسرحا وصالة متعددة الأغراض، وهناك دعوة لكل مَن غادر جازان سابقا بالعودة إليها أو الاستثمار فيها والاستفادة من الفرص المتاحة. من فرسان ومن خلال العبَّارة إلى جازان ومنها إلى أبوعريش ثم صبيا إلى جبال فيفا وكلها طرق حديثة تم بناؤها ورصفها وإنارتها، وبها عدة ميادين مزيّنة بالمجسَّمات الجميلة مستوحاة من البيئة المحلية، يوم وليلة قضيناها في جبال فيفا الخضراء، وقد تدهش لتوفر كل الخدمات البلدية والصحية والتعليمية والأمنية، وبعض فروع المرافق الحكومية. أما مدينة جازان فقد أدهشت كل زائريها لاسيما مَن عرفها قبل عقد أو أكثر من الزمن، فشارع سلطان يمتد من مطار جازان الأنيق إلى وسط البلد، وهو أحد الشوارع التجارية الحديثة والدائري الخاص بالكورنيش وفيه معظم الدوائر الحكومية، فهناك مبنى ضخم للمحكمة ومبنى جميل لإمارة المنطقة، وعلى دائري الكورنيش مدينة الملك فيصل الرياضية، ومحطة للإرسال الإذاعي ومبنى آخر لمركز الانتاج التلفزيوني، صوامع الغلال، إدارة تحلية المياه، والقلعة التاريخية ومبنى ضخم أوشك على الانتهاء لأمانة محافظة جازان، وسوق حديث للسمك وبجواره سوق الخضار. أما جامعة جازان وبها أفضل إسكان لأعضاء هيئة التدريس والكليات المتخصصة ومستشفى جامعي والبرج الإداري والمالي 15 دورًا وفندق 5 نجوم في داخل منتجع يطل مباشرة على البحر ضمن وقفية الجامعة، ولم يتسنَ لنا زيارة القرية الشعبية ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية لضيق الوقت، وأعتذر عن عدم التمكن لشرح ما رأيناه في هذه العجالة، فهنيئاً برجال جازان الفرسان وهنيئاً لجازان بجزيرة فرسان الخلابة.

Q a d i s @ h o t m a i l . c o m

للتواصل مع الكاتب ارسل رسالة SMS تبدأ بالرمز (2) ثم مسافة ثم نص الرسالة - إلى 88591 (Stc)، 635031 (Mobily)، 737221 (Zain)