أحيت المعارضة الإيرانية الذكرى السنوية للثورة ضد الشاه عام 1979، بتنظيم مظاهرات واحتجاجات ضخمة في أنحاء إيران؛ رفضًا لنظام ولاية الفقيه القمعي.

وشملت المظاهرات مدن طهران وشهرري وجوهردشت بمدينة كرج وكرمانشاه وهمدان، والعديد من المدن الأخرى، وعلت الهتافات من فوق سطوح البنايات؛ «الموت لخامنئي». كما رفع شعار «الموت للدكتاتور» من قبل شباب الانتفاضة والمواطنين في كل من مناطق نارمك وشرق العاصمة وشهر ري وجوهردشت بمدينة كرج. وردد بعض الشباب في طهران شعار: «سيد علي حان وقت موتك» كما ردد المواطنون في مدينة همدان شعارالموت للدكتاتور والموت لخامنئي. وبهذه الطريقة، يدعو الشعب الإيراني مرة أخرى إلى الإطاحة بدكتاتورية ولاية الفقيه برمته بأعلى صوت ممكن. وجرى إضرام النار في فرع بنك ملي في شارع «17 شهريور» في مدينة نهاوند.

وإطلاق شعار «الله أكبر» وشعارات ضد خامنئي ونظامه البغيض في شوارع «أبوذر وشريعتي ومفترق بابا حيدر»، في مدينة فارسان (بمحافظة جهارمحال وبختياري).

كما تم إحراق إطارات السيارات، ورفع شعار «الموت لخامنئي» في مدينة دهدشت بمحافظة لرستان، وتمزيق صورة خميني الزعيم المقبور لنظام ولاية الفقيه وخامنئي في الأهواز مشهد وكرمانشاه وملك شهر في أصفهان وقم.