زار المفوض السامي للأمم المتحدة لشئون اللاجئين فيليبو غراندي عيادات مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الانسانية في مخيم الزعتري بالأردن للاطلاع على الخدمات الطبية والصحية التي تقدمها العيادات للاجئين السوريين في المخيم .

ورافق المفوض السامي في الزيارة كلاَ من مدير إدارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى المفوضية أمين عوض، والناطق الرسمي باسم المفوضية في جنيف ميليسا فليمنغ، والمفوض المقيم للمفوضية السامية في الأردن ستيفانو سيفيري، وعدد من مندوبي المنظمات المحلية والدولية.

واطلع المفوض السامي برفقة الوفد الزائر على الخدمات والبرامج الطبية التي تقدم لصالح اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري والذي يعد ثاني أكبر مخيم للاجئين في العالم مشيدًا بالدور الذي تقوم به عيادات المركز في الحد من معاناة لاجئي المخيم في المجال الطبي، مؤكدًا أنها تعد نموذجًا مميزًا وحضاريًا للمشاريع الإغاثية الميدانية.

يذكر أن المسؤول الأممي زار العيادات خلال الأعوام الماضية وفود من أكثر من (25) دولة عربية وعالمية للاطلاع على تجربتها المميزة.