وأوصى المؤتمرون 4 توصيات في اختتام أعمال الدورة الرابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء العمل تحت شعار «وضع استراتيجية مشتركة من أجل تطوير القوى العاملة»، التي نظمتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالتعاون مع منظمة التعاون الإسلامي، بمشاركة 56 دولة إسلامية ومنظمات إقليمية ودولية، تتمثل في اعتماد استراتيجية سوق العمل، واتفاقية منظمة التعاون الإسلامي حول ترتيبات الاعتراف المتبادل بالقوى العاملة الماهرة، والاتفافية الثنائية (الموصى بها) لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن تبادل القوى العاملة خلال هذه الدورة، وتعزيز فاعلية سوق العمل بالعالم الإسلامي.