يواصل مهرجان فن جدة (21.39 )، الذي ترعاه الأميرة جواهر بنت ماجد بن عبدالعزيز، فعالياته الفنية المتنوعة في العديد من الصالات بمدينة جدة، حيث يستضيف أتيليه جدة للفنون الجميلة بالسعودية، هذه الأيام فعاليات المعرض النحتي، الذي جمع نخبة من التشكيليين المصريين والسعوديين.. وسيستمر لمدة شهر، ويقام على هامشه حوار نقدي بمشاركة نخبة من الفنانين والنقاد.

كما تمتد الفعاليات إلى «حي البيلسان» بـ»مدينة الملك عبدالله الاقتصادية»، الذي يستضيف هذه الأيام المعرض الفني «بين كيف وكيف» للفنان السعودي أحمد ماطر، إضافة إلى أعمال أخرى له في تقنيات التصوير الفوتوغرافي والأفلام وأعمال النحت والأعمال التركيبية، التي تم إنتاجها على مدى السنوات العشر الماضية.

ويوثق ماطر في معرضه التحولات الجوهرية، التي تعيشها المملكة، من خلال أقسامه الخمسة، ويمثل المعرض رحلة شيقة تَرصد وتيرة التغيير حاليًّا، وماضيها كدولة معتمدة على عائدات النفط، إضافة إلى مدينة مكة المكرمة ومستقبلها الواعد المتشكل حديثًا.. ويأتي المعرض بالشراكة مع «أثر» غاليري والمجلس الفني السعودي، ضمن فعاليات فن جدة 39,21.