دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية أمس في مكتبه بديوان الإمارة، 47 مشروعًا مائيًا وبيئيًا تخدم عددًا كبيرًا من المستفيدين في كافة مدن ومحافظات المنطقة الشرقية بقيمة مالية تجاوزت المليار ومئة مليون ريال، إضافة إلى تدشين مرفأي «الزُّور» و»القطيف»، بتكلفة تتجاوز 132 مليون ريال، وذلك بحضور وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، وعدد من منسوبي الوزارة.

ونوه سموه بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين، لتشمل جميع المشروعات التنموية كافة مناطق ومحافظات المملكة، مشيدًا سوه باهتمام وزير البيئة والمياه والزراعة بمشروعات الوزارة في المنطقة الشرقية. من جهته رفع الوزير الفضلي شكره للقيادة على دعمها المستمر للمشروعات التنموية والخدمية.

وكيل الوزارة لخدمات المياه المهندس محمد الموكلي أوضح أن مشروعات المنطقة كالتالي:

28 مشروعًا أسهمت في زيادة 215 كم طولي من الشبكات.

•حفر 13 بئرًا جديدًا.



21 خزانا علويًا وآخر أرضي.

• 4 محطات ضخ أرضية من التنقية (RO).

•المحطات تستقبل عشرة خزانات سعة الواحد 1000م3.

•التدفقات المائية تصل إلى 10.205 مشتركين جدد.



19 مشروعًا للصرف الصحي ساهمت في أطوال الشبكات 100 كم.

•جميع مخرجات ترفع الضرر عن 8013 مشتركًا جديدًا.

•العمل على 56 مشروعًا تحت التنفيذ بقيمة مالية تتجاوز 800 مليون ريال

في حين كشف مدير عام الإدارة العامة للثروة السمكية في الوزارة الدكتور علي الشيخي أن المرافئ التي دشنها سمو أمير المنطقة تتسع لأكثر من ٧٥٠ قارب صيد عن طريق ١٣ رصيًفا بحريًا ومحطات وقود، إضافة إلى محطات لتحلية المياه.