أصدر الكاتب عبدالعزيز بن ضويعن الجهني باكورة إنتاجه الأدبي «شموع في الحياة»، متضمِّنًا تأملات عميقة في الحياة، جاء مجملها نتاج تغريداته السابقة في تويتر في الأدب والثقافة والإبداع، جمعها وضمها بين دفتي كتاب أنيق.

كما تضمَّنت التغريدات في الكتاب أقوالًا مأثورة، وتوجيهات ونصائح سديدة مرتبطة بالخبرات الحياتية للمؤلف، رتبها بأسلوب فلسفي سلس ومميز، خاطب من خلالها المجتمع والعقل والمشاعر والأحاسيس، التي تكشف في الوقت نفسه ما يمتلكه المؤلف من مخزون ثقافي عالٍ وفكر ثاقب ومبادئ عربية أصيلة، يستمد نهجها من تعاليم الدين الإسلامي الحنيف.

وحظي كتاب الجهني بإشادة عضو هيئة التدريس بجامعة طيبة، إمام مسجد قباء الشيخ صالح المغامسي، الذي أشار إلى أن الكتاب يحمل مفردات معدودة الكلمات، زاخرة بالمعاني النيّرات، وتظهر فيها شخصية الكاتب الواثقة الخُطى، إِذْ يتكلم عن تجربة، ويُملي عن فطنة، ويدوّن عن حكمة، مؤكدًا أنه بحق «شموع في الحياة».