عقدت اللجنة العربية الوزارية الخاصة بمواجهة المخططات الإسرائيلية في القارة الافريقية اجتماعا لها على المستوى الوزاري، برئاسة معالي وزير الدولة لشؤون الدول الافريقية أحمد بن عبد العزيز قطان، وعضوية كل من وزير الخارجية وشؤون المغتربين الفلسطيني رياض المالكي، والسودان ولبنان على مستوى المندوبين لكل منهما، ومشاركة الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، ورئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السلمي، والأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية السفير سعيد أبو علي.

وبحثت اللجنة العربية الوزارية الخاصة بمواجهة المخططات الإسرائيلية في القارة الافريقية ما تم إعلانه حول عزم جمهورية زامبيا استضافة القمة الافريقية الإسرائيلية العام الجاري.

وأقرت اللجنة الوزارية نتائج خطة التحرك العربي لمواجهة المخططات الإسرائيلية في افريقيا، وسُبل تنفيذ هذه الخطط على المستوى العربي، مع ضرورة التنسيق مع البرلمان العربي في إطار تكامل الجهود المبذولة من جانب الجامعة العربية والبرلمان العربي خدمةً للقضية الفلسطينية.

كما أكدت اللجنة الوزارية في مشروع قرار رفعته إلى المجلس الوزاري بشأن تنفيذ قرار مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري رقم (8172) فيما يخص مواجهة الاستهداف الإسرائيلي للقضية الفلسطينية والأمن القومي العربي في القارة الافريقية، وضرورة تنفيذ إعلان فلسطين الصادر عن قمة مالابو العربية الأفريقية عام 2016م، وتعزيز العمل مع الاتحاد الافريقي لدعم قضية فلسطين وقراراتها في المحافل الدولية، والتصدي لأي محاولات التفافية على مكانة القضية الفلسطينية في القارة الافريقية.