دخل الفريق الكروي الأول بنادي الاتحاد في أزمة حقيقة، حين يواجه النصر بعد غد، ضمن الجولة الـ24 من الدوري السعودي للمحترفين على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة.

فبعد ابتعاد المحترف التشيلي كارلوس فيلانويفا للإصابة منذ لقاء الشباب في بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، لحق به المحترف الآخر محمود كهربا الذي أصيب في لقاء التعاون من الجولة المؤجلة الـ18 من الدوري، كما سيغيب المهاجم التونسي أحمد العكايشي عن لقاء النصر بسبب تراكم البطاقات الصفراء، والتي بلغ عددها 3 بطاقات حين نال الأخيرة في مباراة التعاون، فيما يبذل الجهاز الفني محاولات لتكثيف الجرعات العلاجية للاعب فهد الأنصاري خاصة أنه يعاني من كدمة في العضلة وهي قابلة للزوال قبل يوم السبت.

ويقع المدرب التشيلي سييرا في حرج كبير لتجهيز البدلاء، حيث إن قائمته لا يمكن أن تغطي عدد الموجودين في الاحتياط.

وضع الاتحاد بعد الخسارة الثقيلة من التعاون، تعاملت معه الإدارة الاتحادية بهدوء والعمل بصمت من أجل تصحيح أوضاع الفريق وتم معالجة الإشكالات التي حدثت بين اللاعبين باحترافية عالية، في وقت تم تبادل الاعتذارات داخليًا وعلنيًا كما حدث في قضية عدنان فلاتة وخالد السميري بخروج عدنان بتصريحاته الفضائية والتدخل الإيجابي من والد السميري.

في سياق متصل، من المرجح إعادة زياد الصحفي إلى القائمة الأساسية بعد الفراغ الذي تركه تغيبه عن المباراة الماضية أمام التعاون، والتي وضح من خلالها الضعف في الدفاع الاتحادي بوجود النخلي، وهو ما استغله التعاونيون أفضل استغلال خلال المباراة الماضية.